لماذا خلق الله الشيطان؟

Mar 31, 2016

الله لم يخلق الشيطان الله خلق ملاك كان إسمه “لوسيفر Lucifer وهي كلمة لاتينية تعني حامل النور او ابن النور. والكلمة وتشير إلى كوكب الزهرة الذي يتميز بأنه الأكثر سطوعا بضوئه في الصباح والمساء، بعد الشمس والقمر. ونجد اشعياء يلقبه “بزهرة ابن الصبح”: “كَيْفَ سَقَطْتِ مِنَ السَّمَاءِ يَا زُهَرَةُ، بِنْتَ الصُّبْحِ؟ كَيْفَ قُطِعْتَ إِلَى الأَرْضِ يَا قَاهِرَ الأُمَمِ؟ وَأَنْتَ قُلْتَ فِي قَلْبِكَ: أَصْعَدُ إِلَى السَّمَاوَاتِ. أَرْفَعُ كُرْسِيِّي فَوْقَ كَوَاكِبِ اللهِ، وَأَجْلِسُ عَلَى جَبَلِ الاجْتِمَاعِ فِي أَقَاصِي الشَّمَالِ. أَصْعَدُ فَوْقَ مُرْتَفَعَاتِ السَّحَابِ. أَصِيرُ مِثْلَ الْعَلِيِّ. لكِنَّكَ انْحَدَرْتَ إِلَى الْهَاوِيَةِ، إِلَى أَسَافِلِ الْجُبِّ”. (إشعياء 14 : 12- 15)

لكن بسبب تمرده على الله، طرد من السماء وتحول بطبيعته إلى شيطان. نريد ان نشير ايضا ان هذا الجزء يتكلم ايضا على ملك بابل (سنحاريب او نبوخذنصر). على أية حال، فالجميع اشترك في الكبرياء واستحق السقوط.

وكما عرفنا ان الله لم يخلق الشيطان، فهو ايض لم يخلق الخطية، ولا يلام على نتائجها. فيشهد الكتاب عن الله:

هُوَ الصَّخْرُ الْكَامِلُ صَنِيعُهُ. إِنَّ جَمِيعَ سُبُلِهِ عَدْلٌ. إِلهُ أَمَانَةٍ لاَ جَوْرَ فِيهِ. صِدِّيقٌ وَعَادِلٌ هُوَ.” (تثنية 32: 4)  

“… لأَجْلِ ذلِكَ اسْمَعُوا لِي يَا ذَوِي الأَلْبَابِ. حَاشَا ِللهِ مِنَ الشَّرِّ، وَلِلْقَدِيرِ مِنَ الظُّلْمِ”. (أيوب 34: 10)

لاَ يَقُلْ أَحَدٌ إِذَا جُرِّبَ: «إِنِّي أُجَرَّبُ مِنْ قِبَلِ اللهِ»، لأَنَّ اللهَ غَيْرُ مُجَرَّبٍ بِالشُّرُورِ، وَهُوَ لاَ يُجَرِّبُ أَحَدًا. وَلكِنَّ كُلَّ وَاحِدٍ يُجَرَّبُ إِذَا انْجَذَبَ وَانْخَدَعَ مِنْ شَهْوَتِهِ. ثُمَّ الشَّهْوَةُ إِذَا حَبِلَتْ تَلِدُ خَطِيَّةً، وَالْخَطِيَّةُ إِذَا كَمَلَتْ تُنْتِجُ مَوْتًا”. (يعقوب 1: 1315)

ق. نشأت وليم خليل