آدم الأول

Oct14, 2017

رن الكلام جوّه الودان

آدم مآلك للتراب

صوَّرتك في أحلى بيان 

جريت ورا وهم وسراب

احزنتني بعت الكيان

لكدبة وحصدت العذاب

 

آدم حزين القلب شارد

وبدا يعيش الاغتراب

في الدنيا تايه قلبه بارد

خسر شراكة واقتراب

سكنه التمرد الخلق مارد

والعيشة بقيت احتراب

 

مش قلت لك الارض ليك

اخضعها لا يسود اضطراب

هيبتي وهبتك صورتي فيك

سود وتسلط لا تهاب

خليك خاضع لي ابقى ليك

ليه بعتني وحضوري غاب

 

حوا اتغوت آدم وقع

موتاً تموت كان العقاب !!! 

جالنا المخلص دمه دفع

ننجى بخلاصه من الحساب

لينا القيامة رجع النفع

سلطانه فينا هو الجواب

د. نبيل أرتيل